الرئيسية / أخبار العالم / العبادي يتعهد بتحرير الرمادي “خلال أيام”

العبادي يتعهد بتحرير الرمادي “خلال أيام”

 

تعهد حيدر العبادي، رئيس الوزراء العراقي، بتحرير مدينة الرمادي “خلال أيام”. العبادي عبر في مقابلة لـ”بي بي سي” عن دهشته إزاء تصريحات لوزير الدفاع الأميركي قال فيها إن الجيش العراقي يفتقد الإرادة لقتال “الدولة الإسلامية”.

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن استعادة الرمادي من أيدي تنظيم “الدولة الإسلامية” هو “الخيار الوحيد” أمام حكومته، متعهدا باستعادة المدينة “خلال أيام”. وفي مقابلة مع بي بي سي أعرب العبادي عن دهشته إزاء تصريحات لوزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر قال فيها بأن الجيش العراقي “يفتقد الإرادة” للقتال ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وقال العبادي في مقابلة مع البي بي سي إن كارتر “زود بمعلومات خاطئة”. وشدد على ان انسحاب القوات العراقية من الرمادي “لم يكن انهيارا” بل كان بهدف “تقليل الخسائر”. وتعهد بأن “الرمادي سوف تستعاد خلال ايام”.

واعتبر وزير الدفاع الأميركي الأحد أن الجيش العراقي لم “يبد إرادة للقتال” في مدينة الرمادي، غرب العراق، التي سقطت قبل أسبوع بأيدي تنظيم “الدولة الاسلامية”. وقال الوزير الأميركي في مقابلة مع شبكة سي ان إن “ما حصل على ما يبدو أن القوات العراقية لم تبد إرادة للقتال (…) لدينا مشكلة مع إرادة العراقيين في قتال تنظيم الدولة الاسلامية وفي الدفاع عن أنفسهم”. وأضاف الوزير الأميركي أن الجنود العراقيين “لم يعانوا من نقص في العدد، بل كانوا أكثر عددا بكثير من القوات المقابلة، إلا أنهم انسحبوا من المنطقة”.

وقال كارتر أيضا “نستطيع أن نقدم لهم التدريب والتجهيزات، إلا أننا بالتاكيد لا نستطيع ان نقدم لهم إرادة القتال”. وتابع الوزير الأميركي “اما وقد قدمنا لهم التدريب والتجهيزات والمساعدات، آمل بأن يبدوا إرادة للقتال، لأنهم لن يتمكنوا من هزيمة تنظيم الدولة الاسلامية ما لم يقاتلونه”. واعتبر اشتون كارتر أن القصف الجوي الذي تقوم به قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة “فعال، إلا أنه لا يمكن أن يحل مكان إرادة القوات العراقية للقتال”.

 

WpCoderX